الإسلام السياسي: الواقع مقابل الخطاب       Islamism: Realism vs Rhetoric

image

وفقا لعلماء مثل ابن تيمية، والسيوطي، وآخرين، فإن القرآن يحتوي على ما يقرب من 500 آية تحمل أحكام شرعية واضحة، من أصل ما مجموعه 6236 آية.

وهناك ما يقرب من 10،000 حديث ذات طبيعة تشريعية صريحة، وهذه الأحكام منزهة ومطلقة وغير متغيرة، لآنها هي الشريعة الإسلامية، أما الأحكام الأخرى فهي مسائل اجتهادية، وبالتالي فهي غير معصومة، وغالبا ما تكون متوقفة على السياق وقابلة للتكيف، لكي تتصدى بفعالية لتغير الظروف والأوضاع بوسائل تتوافق بشكل أفضل مع الأدلة المتاحة والالتزام بالمبادئ الإسلامية.

من الأهمية بمكان أن نفهم هذا الأمر عندما نتحدث عن “حكومة إسلامية” أو “تطبيق الشريعة”، فالأحكام الدائمة والصريحة الواردة في الشريعة ليست كثيرة في الواقع والنسبة الأكبر منها تتصل بأمور العبادات، لا بمسائل الحكم أو الشؤون الاجتماعية، فلن تجدوا أي آية أو حديث ينص بشكل قطعي عن أمور مثل: معدل الضرائب التي يجب فرضها على الشركات، أو الحد الأدنى للأجور، أو ما إذا كان مسموحاً للعمال بتشكيل نقابات عمالية.

بقدر ما أنزلت الشريعة رحمة للبشرية ولجلب النفع ورفع الضرر؛ فنحن عندما نتحدث عن حكومة إسلامية، فإن ما نعنيه حقا هو الحكومة التي تجعل سياساتها وقراراتها ملتزمة بالقوانين الصريحة للشريعة والمبادئ الخيرة والأهداف المجتمعية للشريعة الإسلامية، وما يعنيه هذا هو أن الغالبية العظمى من الأنظمة التي ستنفذها الحكومة الإسلامية ستكون عرضة للتغيير، وفقا لظروف واحتياجات المجتمع المتغيرة.

ومما يعنيه هذا أيضا، هو أن العاملين بهذه الحكومة يجب أن يعرفوا ويفهموا ويتجاوبون مع ظروف شعوبهم، كما يجب أن يكونوا قادرين على صياغة برنامج سياسي واقتصادي يمثل مجموعة من السياسات “الإسلامية” التي تتوافق مع الأحكام الثابتة في الشريعة، فضلا عن الاستجابة للظروف القائمة الحقيقية في المجتمع بالطريقة التي لا تحيد عن مبادئ الشريعة الإسلامية.

هذا ما نتمنى أن تقوم به الأحزاب الإسلامية… وليتوقفوا عن مقولة “الإسلام هو الحل”، ويقدموا لنا التفاصيل… حسنا، ستقيمون الصلاة، وتجمعون الزكاة وتحظرون الربا، وتنفذون الحدود الإسلامية، رائع… وماذا بعد؟ لأنه، وبصراحة، هذه الإجراءات لن تحل معظم مشاكلنا.  هل لديكم أي خطة للتغلب على الفقر؟ والأمية؟ والرعاية الصحية؟ والتعليم؟ وخلل الميزان التجاري؟ والبطالة؟ ………… والقائمة تطول.  ما هي الطريقة “الإسلامية” لمعالجة هذه القضايا؟ من الواضح أن هناك طريقة الإسلامية لمعالجة كل هذه القضايا، لذلك فنحن في انتظاركم لتخبرونا وتشاركونا هذه الطريقة.

According to scholars such as Ibn Taymiyyah, As-Suyooti, and others, the Qur’an contains approximately 500 ayaat which carry explicit legal rulings; that’s out of a total of 6,236 ayaat..

There are roughly 10,000 hadiths which are of an explicit legislative nature. These rulings are infallible, absolute, unchanging; they are the Shari’ah. All other rulings are matters of ijtihad; they are fallible, often contextual, and adaptable, to effectively address changing conditions and situations in ways that seem to best comply with available evidences and uphold Islamic principles.

This is crucial to understand when we are talking about “Islamic government” or “establishing the Shari’ah”. The explicit, permanent rulings contained in the Shari’ah are not actually that many, and the bulk of them relate to matters of worship, not matters of governance or social affairs. You will not find an ayah or a hadith which states definitively, for instance, what the tax rate should be for corporations, what the minimum wage should be, or whether or not workers should be allowed to form labor unions.

Insofar as the Shari’ah was revealed as a Mercy to humanity, to bring benefit and prevent harm; when we talk about Islamic government, what we really mean is, a government which makes its polices and decisions in adherence to both the explicit laws of the Shari’ah and to the benevolent principles and societal goals of the Shari’ah. That means that the great majority of regulations implemented by an Islamic government are going to be subject to change, according to the shifting conditions and needs of the society.

What that means, is that those in government must know, understand, and be responsive to the circumstances of their people.  They must be able to draft a political and economic platform which presents a set of “Islamic” policies…policies which both conform to the permanent rulings of the Shari’ah, as well as respond to the real existing conditions in the society in a way that adheres to the principles of the Shari’ah.

This is what I wish we would see the Islamist parties do. Stop telling us that “Islam is the solution”, and give us specifics.  OK; you will establish the prayer, collect Zakah, prohibit riba, implement the hudood; wonderful.  What else? Because, frankly, these measures are not going to solve most of our problems. Do you have no plan to deal with poverty? Illiteracy? Healthcare? Education? Trade imbalance? Unemployment? I mean, the list goes on. What is the “Islamic” way to address these issues? Obviously, there is an Islamic way to address these issues, so we are waiting for you to tell us what it is.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s