صناعة المشانق من الهواء                 Knitting nooses from thin air

image

وسائل الإعلام المصرية هذه الأيام تنشر فرضية مفادها أن الطالب الإيطالي الذي تعرض للتعذيب والقتل على يد أمن الدولة كان ناشطًا ثوريًا تم إرساله عن طريقي للتحريض على الهجمات العنيفة في مصر، وبعيدًا عن كون خالد عكاشة، صاحب هذه النظرية، كان بلا شك يتعاطى فطر الهلوسة، فإن هذه الفرضية تعتبر بشكل أو بأخر اعتراف بأن أمن الدولة كان مسؤولا عن قتل جوليو ريجيني، فهم يطبخون مسوغ لتبرير شيء لم يعترفوا بفعله وهذا مثله مثل الاعتراف بفعل هذا الشيء.

هذا الأمر يشبه في أوجه كثيرة عندما سُئِل بايرون ديلا بيكويث عن مقتل الناشط الحقوقي مدغار إيفرز فقال، “أنا لم أقتل مدغار إيفرز، ولكنه بالتأكيد قد مات، وبالتأكيد لن يعود”.

مقتل ريجيني يعتبر رسالة إلى أي شخص خارج مصر ويهتم بما يحدث فيها، والرسالة هي، “خليك بعيد أحسن لك!” يبدو أن النظام قد وضع استراتيجية لتوجيه الاتهام للنشطاء الأجانب من خلال ربطهم بي، كما فعلوا مع النشطاء المصريين من خلال ربطهم بالإخوان المسلمين، ولعل هذا يفسر السبب في أن وسائل الإعلام جعلت مثل هذه محاولة واضحة ومبتكرة لتضخيم ملفي الشخصي باعتباري أجنبي محرض على العنف وعقل مخطط للإرهاب في مصر، فحولوني إلى جهاز لتوريط أي ناشط أجنبي في أنشطة تخريبية عنيفة، وهو شيء ريجيني وأنا أبرياء منه بنفس القدر.

لم أكن أعرف جوليو ريجيني ولم أتابع القضية عن كثب، فالقضية تلتزم بنمط مألوف جدا لمن درس وتعرف جيدًا على الحروب القذرة في أمريكا اللاتينية وبالتالي فهي لن تحدث عندي القدر المقصود من الصدمة، وهو شيء مثير للشفقة حقًا! ولكن هذا التكتيك الجديد لربط ريجيني بي، لا لشيء إلا لأنه كان أجنبيًا، لم يكن شيئا توقعته! أولا، قاموا بخلق صورة خاطئة عني بصفتي: 1) محرض على العنف، و2) شخص لديه اتصالات وتأثيرات أكثر بكثير من الواقع، ثم بدأوا في استخدام هذا البعبع لتلويث سمعة أي ناشط أجنبي حتى يكون مبرر لعنفهم ضده.

The Egyptian media is now hypothesizing that the Italian student who was tortured and murdered by state security was a revolutionary operative sent by me to instigate violent attacks in Egypt.  Aside from indicating that Khalid ‘Okasha, the author of the theory, has been eating hallucinogenic mushrooms, this hypothesis is more or less an admission that state security was responsible for Giulio Regeni’s murder.  They are concocting a rationale to justify something they have not admitted doing, which is basically the same thing as confessing to having done it.A bit like when Byron De La Beckwith was questioned about the killing of Civil Rights activist Medgar Evers, and said “I didn’t kill Medgar Evers, but he sure is dead. He ain’t coming back”.

The killing of Regeni is a message to anyone outside of Egypt who cares about what happens there, “Stay out!” It seems that the regime has developed a strategy for indicting foreign activists by associating them with me, as they have done with Egyptian activists by associating them with the Muslim Brotherood. Perhaps this explains why the media has made such a conspicuous and creative attempt to heighten my profile as a foreign agitator and terrorist mastermind inciting violence in Egypt. They have turned me into a device for implicating any foreign activist in violent subversive activity…something Regeni was as innocent of as I am.

I did not know Giulio Regeni, and I have not followed the case very closely; it adheres to a pattern that is all too familiar for anyone who has studied the Dirty Wars in Latin America for it to really warrant much shocked interest; so much more the pity. But this new tactic of connecting Regeni to me, simply because he was a foreiegner, is not something I expected. First, they created a false image of me as 1.) an instigator of violence, and 2.) someone with far more reach and influence than I actually have. Then they can use this fabricated bogeyman to tar the reputations of any foreign activists and justify their own violence against them.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s