الحرب على العقل                                                     The war on reason

image

بما أن “الحداثة” تشير إلى المنظومة الثقافية والعقدية التي ظهرت وقت ما يسمى بعصر التنوير في أوروبا القرن الثامن عشر، وهي تعلي من شان التفكير وإعمال العقل والإنسانية وتهميش الدين في الشؤون الاجتماعية والسياسية، بالتالي عندما يسأل الكفار “هل يمكن للإسلام أن يواكب الحداثة؟” يكون مقصدهم هو “هل يمكن لأي دين أن يواكب الحداثة؟” وكلمة “حداثة” هنا المقصود منها هو العقلانية والتفكر ونسبية الأخلاق.

لا تراود هؤلاء أية شكوك حول مواكبة النصرانية لقيم “التنوير”، فهي منظومة عقدية لا منطقية ووثنية ولا ينفك نجمها يأفل منذ قرر الأوروبيون الإعلاء من شأن التفكير العقلاني. لقد هزموا النصرانية بشكل أو بآخر، والآن ليس أمام ماديتهم العلمانية من تحدٍ إلا الإسلام.

لكن تبقى مشكلتهم أن الإسلام عصي على الدحض بالتفكير المنطقي والفكر العقلاني، بل على العكس لم تسمع أوروبا بالمنطق قبل ظهور المسلمين. وكلما حاولوا إبراز العقلانية كلما انحسرت النصرانية وانتشر الإسلام. نحن من أورثناهم المنطق والتفكير العقلاني ولكنهم لم يتعلموا كيف يستخدموهما بشكل صحيح، وبما أنهم كانوا يستخدمونهما لمهاجمة منظومة عقدية تفتقر للأساس المنطقي فقد ظنوا أن المنطق والدين متنافران، متناسين أنهم تعلموا هذا المنطق من المسلمين الملتزمين.

هذه القيم الفكرية التي قوضوا بها أسس النصرانية هي نفسها القيم التي تنشر الإسلام  بعز عزيز أو بذل ذليل، وهذا لغز يجعلهم يحاربون لحله عن طريق تقويض التفكير المنطقي مجدداً من خلال الإعلام الشعبي وثقافة الاستهلاكية الهوجاء.

Insofar as “Modernity” refers to the culture and belief system arising out of the so-called Age of Enlightenment in Europe in the 18th Century; emphasizing reason, rationality, humanism, and the marginalization of religion in social and political affairs;when the Kuffar ask “is Islam compatible with modernity?” what they really mean is, “Is religion compatible with modernity?” And by “modernity” what they really mean is rationality, reason, and moral relativism.

They have no real doubt about whether Christianity is incompatible with “enlightenment” values.  It is essentially an irrational and pagan belief system, and has been in continuous decline ever since the Europeans decided to emphasize intellectual reasoning.  They have more or less defeated Christianity; therefore, only Islam remains a challenge to their secular materialism.

The problem for them, however, is that Islam cannot be refuted by intellectual reasoning and rational thought; on the contrary, Europe first learned of reason from the Muslims.  The more they try to emphasize reason, the more Christianity fades and Islam spreads.  They inherited reason and rational thought from us, but never learned how to use it properly. Because they were using it to attack a fundamentally irrational belief system, they imagined that reason is incompatible with religion; forgetting that they learned it from religious Muslims.

The same intellectual values which they have used to erode Christianity inevitably promote Islam.  This has caused a conundrum, which they are struggling to solve by once again sabotaging rational thought through popular media and the culture of mindless consumerism

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s