قاتل بذكاء وقاتل ببساطة                                         Fight smart, fight simple

image

يجب ان تكونوا دائمًا مستعدون للقتال بأي شيء كان في متناول أيديكم حتى لو كان هذا الشيء هو أيديكم نفسها، وينطبق هذا على المستوى الفردي كما هو على المستوى المجتمعي، وهو صحيح إذا كنا تتحدث عن عراك شخص لشخص في الشارع أو إذا كنا نتحدث عن الثورة.بعض الجهاديين يقللون من شأن التكتيكات التخريبية والتعطيلية التي ذكرتها لأنهم وقعوا في فخ الاعتماد على الأسلحة وربما نسوا البعوضة التي تسللت إلى أنف النمرود، أو ربما نسوا كيف أن أمة فرعون سقطت من الذل على وجهها بسبب الضفادع والجراد، أو ربما نسوا كيف انهزم بنو النضير بسبب حرق أشجار النخيل التي يملكونها.

الثورة مفتوحة المصدر تعني استخدام تكتيكات متاحة في متناول أي شخص: رجال أو نساء أو صغار أو كبار أو جماعات أو أفراد.

إذا لم يكن في إمكانكم فهم الفائدة الاستراتيجية من تعطيل كاميرات المراقبة على سبيل المثال فبصراحة أنتم حتى لم تبدأوا في فهم المنطق التكتيكي من أساسه وأشك كثيرا أنه حتى لو كان لديكم أسلحة أنه سيكون لديكم أدنى فكرة عن سبل استخدامها.

فإذا تحدثنا عن شيء بسيط وغير مكلف وخال من المخاطر نسبيا كما يقولون، مثل سد الصرف في أحد المكاتب أو كسر بعض النوافذ أو تعطيل أقفال الأبواب أو قطع إطارات مركبات التسليم أو نشر إنذار كاذب بوجود قنبلة… كل هذه الأمر ممكن أن تؤدي إلى خسائر كبيرة في النفقات وفقدان الإنتاجية وستكلف الآلاف والآلاف من الدولارات.

علاوة على ذلك، فهي تتسبب في حدوث اضطرابات متراكمة تضر بكفاءة الشركة التي ستحاول حتمًا أن تتخذ مزيد من التدابير لتجنب التعرض للعرقلة مرة أخرى.

المساءلة ليست فقط في سهولة تعطيل الأعمال، فكل عمل تجاري يبدأ من نقطة “فشل” افتراضية ومن هنا يبدأون في بناء نظام معقد وهش للغاية لتمكينهم >من تحقيق الربحية، هذا النظام يمكن استهدافه بطرق غير محدودة.

لقد حاولت أن أنصح بتكتيكات لما يمكن أن يفعله الناس فعلا: تكتيكات يستطيع أي شخص تقريبا أن يكون قادر على القيام بها ويمكن أن يكون لها تأثير واضح على الفور، فليس عليكم الانتظار مثلا حتى يشتري لكم شخص كويتي غني منصة لإطلاق الصواريخ!!

يمكنكم البدء من الليلة، وحدكم أو مع الأصدقاء، رشوا رذاذ الطلاء على كاميرات المراقبة التلفزيونية على طول الشوارع المختارة واكسروا نوافذ مكاتب شركة متعددة الجنسيات أو فرانشايز أو دمروا أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم أو الآلات، وغيرها؛ يمكنكم البدء من الليلة في قطع إطارات مركبات التسليم وهي خارج مستودعات أي شركة متعددة الجنسيات، واخبروهم أن هذا العمل “ثوري” وأنكم لن تسمحوا لهم بالتربح من وراء التضييق على الناس أو العدوان عليهم… هذه ضريبة تفرض على أي شركة تتعاون مع الظلم، فالظلم قرار سيء بالنسبة لأي عمل تجاري، وبهذه الطريقة سيمكنكم تحويل دعمهم للانقلاب إلى معارضة.

You must always be able to fight with whatever you have at hand, even if that is nothing but your own hands. This is true on an individual level, and it is true on a societal level. It is true whether you are talking about a one-on-one fight in the street, or whether you are talking about revolution.

Some from the jihadists may belittle the disruptive tactics I have mentioned, because they have fallen into the trap of dependence upon weapons; they have forgotten, perhaps, the mosquito in Nimrod’s nostril. They have forgotten, perhaps, how the nation of Fir’aun was brought to their knees by frogs and locusts. They have forgotten, perhaps, how Bani Nadheer was defeated by the burning of their date palm trees.

Open Source Revolution means utilizing tactics accessible to anyone; men and women, young and old, groups or individuals.

If you cannot understand the strategic usefulness of, for instance, disabling CCTV cameras, frankly, you have not even begun to understand basic tactical logic, and I doubt very much that if you had weapons, you would have a clue how best to use them.

Something as simple, inexpensive, and relatively risk-free as, say, blocking the plumbing of an office, or breaking out their windows, or jamming their door locks, or slashing the tires of delivery vehicles, or calling in a bomb threat, can result in major expenses and loss of productivity costing thousands and thousands of dollars.

Furthermore, it can create residual disruptions to efficiency as the company tries to implement measures to avoid being struck again.

It is just not that difficult to disable a business. Every business begins from a default position of failure, and must build a complex and extremely fragile system to enable it to achieve profitability. This system can be targeted in almost unlimited ways.

I have tried to suggest tactics which the people can actually do; tactics almost anyone is capable of carrying out; and which can have an immediate, palpable impact. You do not have to wait until a rich Kuwaiti buys you a rocket launcher.

You can go out tonight, alone or with friends, spray paint the CCTV cameras along a selected street, break the windows of a multinational office or franchise, destroy their computers, their machinery, etc; you can go out tonight and slash the tires of delivery vehicles outside the warehouse of a multinational company; and you can tell them “This is a revolutionary action. You will not be allowed to profit from our oppression. This is a tax imposed on your company for collaborating with injustice. Oppression is a bad business decision.” And you can, thereby, convert their support for the coup into opposition.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s